تعرف على موعد قدومها | الإسكندرية تستعد لنوة المكنسة.. رفع حالة الطوارئ وانتشار سيارات شفط المياه



تشهد الإسكندرية خلال الأيام المقبلة نوة المكنسة التى سميت بهذا الاسم نظرا لتميزها بالرياح الشديدة، والتى تؤدى إلى كنس البحر والشوارع، وتهب فى شهر نوفمبر وتستمر لمدة 4 أيام.


وأشارت خرائط الهيئة العامة للأرصاد الجوية اليوم إلى توقعات بسقوط أمطار بدءاً من ساعات ليل اليوم الثلاثاء على مناطق متفرقة من المحافظة بكثافة متفاوتة الشدة من "غزيرة جداً، غزيرة أحياناً، متوسطة، خفيفة" طبقاً لنتائج استقراء الخرائط مع استمرار سقوط الأمطار على مدار الساعة بكثافات متوسطة إلى خفيفة تعطي مؤشرات لأمطار غزيرة أحياناً.


من جانبه، أكد اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، رفع درجة الاستعداد والطوارئ القصوى في جميع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة على مستوى الأحياء، وذلك للتعامل مع حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، وفقا لتوقعات الهيئة العامة للأرصاد الجوية والتي تشير إلى سقوط أمطار بكثافة متفاوتة الشدة من غزيرة ومتوسطة وخفيفة على مناطق متفرقة بنطاق المحافظة.


وشدد المحافظ على رؤساء الأحياء وشركة الصرف الصحي وجميع المسئولين التنفيذيين بالمتابعة المستمرة لحالة الشوارع المختلفة ورصد أي حالات طارئة تجنبا لحدوث أي مشكلات في أي منطقة نتيجة سقوط الأمطار، والتأكد من تحقيق السيولة المرورية بكافة شوارع الإسكندرية، منوها أن غرفة عمليات المحافظة مستمرة في انعقادها بشكل دائم ومستمر لاستقبال شكاوي المواطنين الخاصة بتراكمات مياه الأمطار.


من جانبه، أكد اللواء محمود نافع، أنه تنفيذا لتكليفات محافظ الإسكندرية جرى رفع درجات الاستعداد وانتشار سيارات شفط المياه والبدالات وعربات التدخل السريع والسيارات المدمجة على مستوى المحافظة وخاصة بالأماكن الساخنة بالمحافظة اعتبارا من صباح اليوم، ولحين انتهاء حالة الطقس السيء بالإضافة إلى متابعة تفريغ بيارات محطات الرفع ومناسيب المصارف علي مدار الساعة.


وأضاف أنه يجرى التواصل المستمر مع هيئة الأرصاد الجوية وجميع الجهات المختصة لمتابعة حالة الطقس ويتم رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع أجهزة الشركة قبل بدء حالة الطقس السيئ بـ48 ساعة.


لا صوت يعلو على النوة.. الإسكندرية تستعد لغضب رياح "المكنسة"

رفعت أحياء الإسكندرية وشركة الصرف الصحي درجة الاستعداد القصوى، استعدادا لنوة "المكنسة" المقرر أن يصاحبها رياح وأمطار غزيرة تستمر 4 أيام.

ووجه اللواء محمود نافع، رئيس شركة الصرف الصحي بالإسكندرية، جميع الموظفين بالشركة بالاستعداد الجيد، قائلًا: "لا صوت يعلو فوق صوت النوة".

جاء ذلك خلال اجتماع مكبرة عقده مع المستشارين ورؤساء قطاعات ومديري عموم الشركة، اليوم الأحد، لمناقشة استعدادات الشركة للنوة المقبلة.

وشدد على أهمية التواصل والتعاون بين جميع القطاعات بشكل سريع وعاجل أثناء النوة لحل جميع المعوقات، فضلًا عن استخدام جميع الإمكانيات المتاحة لإنهاء أي تجمع للمياه في شوارع المحافظة.

وأشار رئيس شركة الصرف الصحي بالإسكندرية، إلى أنه جرى البدء في استعدادات موسم الشتاء منذ أبريل الماضي من خلال تطهير الشنايش والمطابق والمحطات والمصبات، فضلا عن رفع كفاءة المعدات المستخدمة خلال النوات.

وتتعرض الإسكندرية لـ 18 نوة على مدار فصل الشتاء، بينها 11 نوة تعد الأكثر قوة وضراوة، إذ تأتي بأمطار غزيرة ورياح عاتية بعضها يتسبب في غرق الشوارع وتوقف حركة الملاحة والصيد.

وتعتبر نوة المكنسة أولى النوات الشديدة التي يبدأ بها الشتاء في 16 نوفمبر من كل عام، وتستمر لمدة 4 أيام، ويصاحبها أمطار غزيرة ورياح شمالية غربية وتكنس البحر – بحسب الصيادين.


نوة المكنسة في الإسكندرية تعرف على موعد قدومها


تأهبت محافظة الإسكندرية استعداداً لاستقبال «نوة المكنسة»، وهي أول نوة تأتي على المدينة الساحلية خلال شهر نوفمبر الجاري، وذلك في ظل التغيرات المناخية التي تشهدها البلاد هذه الأيام، والتي كانت سببباً في تغيير جدول نوات الأمطار، حيث من المتوقع أن تأتي نوة المكنسة خلال الساعات المقبلة، وتحديداً غداً الثلاثاء، وفقاً لجدول نوات الأمطار الذي تم إعداده من قبل هيئة ميناء الإسكندرية.

موعد نوة المكنسة في الإسكندرية 


وتأتي نوة المكنسة في يوم 16 نوفمبر من كل عام، ومن المتوقع أن تكون في نفس الموعد هذا العام، وسط مخاوف من أن تكون أكثر حدة على مدينة الإسكندرية، التي تشهد رفع حالة الطوارئ إلى الدرجة القصوى، لاستقبال النوة الشديدة والأمطار الغزيرة التي من المتوقع أن تهطل لمدة 4 أيام متتالية، ثم تنقطع، وتتساقط مرة أخرى بعد أسبوع، فيما يسمى نوة «باقي المكنسة».

سبب تسمية «نوة المكنسة»


وسميت هذه النوة باسم «المكنسة»، وذلك نسبة إلى قيامها بكنس البحر من التغيرات الشديدة، وذلك بسبب شدة  الرياح الباردة التي تهب، وهي رياح شمالية غربية، تتسبب في تيارات بحرية شديدة يشهدها البحر أثناء النوة، التي تستمر لمدة 4 أيام.

ثم تأتي نوة «باقي المكنسة» في نفس الشهر الجاري، وتستمر لمدة 4 أيام أيضاً، وتهب على الإسكندرية رياح جنوبية غربية هذه المرة، مع عواصف شديدة.

الإسكندرية تستعد لنوة المكنسة 


ورفعت شركة الصرف الصحي في محافظة الإسكندرية حالة الطوارئ، وذلك لاستقبال نوة المكنسة، مع متابعة هيئة الأرصاد الجوية، من أجل التعرف على موعد قدوم نوة المكنسة، حيث يتم نشر سيارات الكسح في الشوارع، وذلك لمجابهة الأمطار، تحسباً لأي تراكمات، خاصةً في البؤر الساخنة الموجودة في المحافظة.

اترك تعليق