بالفيديو .. رونالدو "يُنقذ" مانشستر يونايتد ويقوده للتعادل أمام أتلانتا

 


قاد كريستيانو رونالدو مانشستر يونايتد للتعادل أمام مضيفه أتالانتا الإيطالي  2 / 2 في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السادسة بالدور الأول لدوري الأبطال الأوروبي، والتي شهدت اليوم أيضا فوز فياريال الإسباني على يانج بويز الإسباني 2 / صفر.


وحرم رونالدو فريق أتالانتا من التقدم خطوة مهمة على طريق التأهل للدور الثاني (دور الستة عشر) بالمسابقة التي يخوضها الفريق الإيطالي للمرة الثالثة فقط.



ورفع أتالانتا رصيده إلى خمس نقاط في المركز الثالث في المجموعة وارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى سبع نقاط وتراجع للمركز الثاني بفارق الأهداف فقطك خلف فياريال.


في مدينة بيرجامو الإطالية، قدم أتالانتا عرضا قويا من الناحية الخططية وشكل هجوم الفريق بقيادة دوفان زاباتا خطورة كبيرة على مرمى مانشستر وكان الفريق في طريقه لحسم اللقاء لصالحه لكن رونالدو هز الشباك مرتين في الوقت بدل الضائع للشوطين الأول والثاني.


وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1 / 1 حيث بادر أتالانتا بهدف سجله جوسيب إلشيتش في الدقيقة 12 وتعادل البرتغالي كريستيانو رونالدو لمانشستر يونايتد في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.


وفي الشوط الثاني، سجل دوفان زاباتا هدف التقدم لأتالانتا في الدقيقة 56 فيما سجل رونالدو هدف التعادل مجددا في الدقيقة الأولى أيضا من الوقت بدل الضائع للمباراة رافعا رصيده إلى خمسة أهداف مع الفريق في أربع مباريات بدور المجموعات للبطولة هذا الموسم.


وكان أتالانتا اجتاز دور المجموعات في كل من مشاركتيه السابقتين بدوري أبطال أوروبا، ويأمل الفريق في تكرار نفس الإنجاز بالموسم الحالي.


وتعامل أتالانتا مع الشوط الأول بذكاء خططي رائع حيث كان الأكثر استحواذا على الكرة وسيطرة على مجريات اللعب وترجم هذا إلى هدف نظيف فيما لم يقدم مانشستر في هذا الشوط ما يستحق ذكره باستثناء هدف التعادل الي سجله رونالدو في الوقت بدل الضائع لهذا الشوط.


وافتتح رونالدو المباراة بتسديدة مباغتة من مسافة بعيدة ولكن الكرة ذهبت ضعيفة في يد الحارس خوان موسو.


وسعى أتالانتا للضغط على ضيفه في الدقائق التالية ولكن مانشستر كاد يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة اثر هجمة منظمة سدد منها ماركوس راشفورد الكرة من داخل المنطقة لترتد الكرة إلى سكوت ميكتوميناي الذي سددها مجددا لترتطم بالدفاع وتخدع حارس المرمى لكنها ارتطمت بالقائم قبل أن يبعدها الدفاع.


وعاد أتالانتا بعدها للسيطرة على مجريات اللعب في وسط الملعب وشكل بعض الإزعاج لدفاع مانشستر فيما اعتمد مانشستر على الكرات الطولية المرسلة إلى رونالدو وراشفورد.


وأسفرت محاولات أتالانتا عن هدف التقدم بتوقيع جوسيب إلشيتش في الدقيقة 12 وراجع الحكم نظام حكم الفيديو المساعد (فار) قبل احتساب الهدف رسميا.


وجاء الهدف اثر هجمة منظمة سريعة وتمريرة عرضية زاحفة من دوفان زاباتا من داخل منطقة الجزاء وسدد إلشيتش الكرة مباشرة لتخدع الحارس الإسباني ديفيد دي خيا وتمر من تحت يده إلى داخل المرمى.


وأثار الهدف حفيظة مانشستر وحاول الفريق الرد سريعا واندفع رونالدو في هجمة سريعة في الدقيقة 14 لكن الحارس موسو أمسك الكرة في الوقت المناسب من أمام رونالدو، كما لعب رونالدو بعدها كرة عرضية قابلها لوك شو بتسديدة مباشرة ولكن الكرة ذهبت فوق المرمى.


وعاد أتالانتا للضغط على ضيفه في وسط الشوط الأول، وشكل زاباتا ورفاقه إزعاجا شديدا لدفاع مانشستر لكن دون تشكيل خطورة كبيرة على المرمى.


وفي المقابل، اعتمد مانشستر على المرتدات السريعة التي لم تشكل أي خطورة على مرمى أصحاب الأرض.


وتدخل الفرنسي رافاييل فاران مدافع مانشستر وأبعد الكرة في اللحظة الأخيرة من أمام زاباتا المتحفز أمام المرمى في الدقيقة 31.


وأجرى مانشستر تغييرا اضطراريا في الدقيقة 38 بنزول ماسون جرينوود بدلا من فاران للإصابة.


وانتفض مانشستر في نهاية الشوط ونجح في خطف هدف التعادل في الوقت بدل الضائع بتوقيع رونالدو.


وجاء الهدف اثر هجمة سريعة منظمة لمانشستر مرر منها البرتغالي برونو فيرنانديز الكرة إلى مواطنه رونالدو داخل منطقة الجزاء ليسددها رونالدو داخل المرمى وينتهي الشوط بالتعادل.


واستأنف الفريقان محاولاتهما الهجومية في الشوط الثاني، وارتدت تسديدة البديل ماسون جرينوود من قائم مرمى أتالانتا في الدقيقة 50 فيما أشار الحكم لوجود تسلل.


وفي الدقيقة 56، استغل زاباتا هجمة سريعة لأتالانتا وتمريرة طولية وصلت منها الكرة إليه خلف مدافعي مانشستر وتقدم إلى منطقة الجزاء وتغلب على المدافع هاري ماجواير والحارس دي خيا وسدد الكرة في المرمى لكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل قبل أن يحتسب الهدف رسميا بعد مراجعة نظام (فار).


وأجاد لاعبو أتالانتا الضغط على منافسهم في الدقائق التالية لحرمانهم من تشكيل خطورة حقيقية على مرمى موسو.


وأجرى أولي جونار سولشاير المدير الفني لمانشستر تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 69 بنزول نيمانيا ماتيتش وإدينسون كافاني بدلا من بول بوجبا وراشفورد على الترتيب.


وواصل مانشستر يونايتد استحواذه على الكرة ولكن دون تشكيل خطورة على مرمى أتالانتا في ظل استمرار الضغط الناجح من لاعبي الفريق الإيطالي على نجوم مانشستر.


وكثف مانشستر ضغطه الهجومي مع اقتراب المباراة من مراحلها الحاسمة وشكل الفريق بعض الخطورة لكن دون جدوى فيما شكلت مرتدات أتالانتا كثيرا من الخطورة أيضا.

وعاند الحظ زاباتا في الدقيقة 79 لتذهب الكرة أعلى العارضة اثر ضربة رأس رائعة من اللاعب.


كما تصدى دي خيا بصعوبة لتسديدة صاروخية مباغتة أطلقها زاباتا من مسافة بعيدة في الدقيقة 85.


وفي المقابل، انتزع رونالدو التعادل للضيوف في الوقت بدل الضائع اثر هجمة منظمة للفريق هيأ منها جرينوود الكرة لرونالدو على حدود منطقة الجزاء ليسددها النجم البرتغالي صاروخية زاحفة على يمين الحارس محرزا هدف التعادل في الوقت القاتل.


وفي المباراة الأخرى بالمجموعة، فاز فياريال على يانج بويز بهدفين نظيفين سجلهما إيتيان كابوي وأرنوت جرونفيلد الدقيقتين 36 و89 ليتجمد رصيد يانج بويز عند ثلاث نقاط في المركز الرابع الأخير بالمجموعة.


اترك تعليق