ماذا قال مرتضى منصور عن شائعة وفاته .. وأول صورة له

وجه المستشار مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك الشكر لجماهير نادي الزمالك وأعضاء الجمعية العمومية، وجموع الشعب المصري، على اتصالاتهم للاطمئنان على صحته بعد شائعة وفاته.


وقال منصور في تصريحات للمصري اليوم «الحمد لله أنا زي الفل وأجلس مع أسرتي نشاهد التليفزيون وسأظل مستيقظا حتي صلاة الفجر«.


وأكد منصور أنه لا يشغل باله بمثل هذه الشائعات أو مصدرها لكنه حريص على طمأنه الملايين من محبيه وعشاقه الذين انهالوا باتصالات عليه للاطمئنان على صحته.




مرتضى منصور وأول رد بعد شائعة وفاته 


كتب مرتضى منصور, رئيس الزمالك السابق, عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك مايلي "الحرب القذرة مازالت مستمرة من الكل*ب المسعوره ضدي .. بطمن كل محبيني الحمد لله انا بخير".


وتابع "بطلب من اجهزة الدولة اليقظة ان تتوصل للكل*ب الذين يطلقون الأشاعات الكاذبة لبث الذعر بين الناس، انا اتناول عشائي الآن وبعد دقائق ساطمنكم بالصوت والصورة وارد علي هؤلاء الذين ازعجوا أفراد عائلتي في قريتي وتسببوا في قلق كل محبينا".




حقيقة وفاة مرتضى منصور


تداول عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" منشورات تشير إلى وفاة المستشار مرتضى منصور، بالاستعانة بمنشور كتب على صفحة وزير الإعلام المصري السابق أسامة هيكل.


على الفور نشرت أمل فوزي زوجة أسامة هيكل رسالة عبر صفحتها، أكدت فيها تعرض صفحة أسامة هيكل لهاكر وحذرت متابعيه من استلام أي رسائل شخصية أو من الصفحة العامة.



في السياق وجه المستشار مرتضى منصور الشكر إلى جماهير نادي الزمالك وأعضاء الجمعية العمومية، على اتصالاتهم للاطمئنان على صحته بعد شائعة وفاته.


وقال في تصريحات للإعلام المحلي المصري، "الحمد لله أنا زي الفل وأجلس مع أسرتي".




مرتضى منصور يرد على اتهامات التسبب في إغراق الزمالك بالديون: سأفضح كل شيء


أصدر مرتضى منصور رئيس الزمالك العائد لرئاسة النادي، بيانا مساء الخميس، طالب فيه بمحاسبة اللجان المتعاقبة على إدارة النادي، واصفا إياهم بـ“لجان العار“.


بيان مرتضى جاء بعد ساعات من قرار غرفة فض المنازعات في الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ إلزام نادي الزمالك المصري بسداد مستحقات اللاعب المغربي خالد بوطيب والبالغة 2.7 مليون يورو.


ووفقا للقرار الذي وصل إلى نادي الزمالك، فإنه يحق للفريق الأبيض الطعن على القرار لدى المحكمة الرياضية الدولية ”كاس“ خلال 21 يوما من استلام الحيثيات.


وفيما يلي البيان الذي أصدره مرتضى منصور


”إلى لجان العار الذين تعمدوا إغراق النادي في الديون.. هو أنت لما تتجاهل جلسات بعض اللاعبين الذين ليس لهم مستحقات في النادي ولا تقدم المستندات التي تؤكد براءة النادي وسلامة موقفه فتصدر الأحكام ضد النادي حتي يغرق وهو ماكنتم تتمنوه“.


وأضاف: ”هل يحاسب المجلس الذي تم طرده بدون أي سبب وكانت هذه الأحكام بعض نتائج هذا القرار“.


وتابع: ”حاكموا لجان العار التي تم تعيينها لتدمير نادي الزمالك وسمعته.. حاسبوا لجان العار وممدوح عباس وعصابته الذين كانوا وراء قرار طرد المجلس وهللوا له“.


وواصل: ”كفى تضليل للرأي العام وكفى أكاذيب للتشهير بمجلس الإدارة المنتخب“.


واختتم: ”سيتم عرض كافة المستندات التي تبرئ نادي الزمالك ومجلس إدارته والتي تحت يد لجان العار الآن وتعمدت إخفاءها وعدم تقديمها للرد على أكاذيب هؤلاء اللاعبين، سنعرضها مجرد استلامنا النادي وعودة المجلس الشرعي المنتخب لنفضح هؤلاء الخونة المتآمرين“.


اترك تعليق