الصيني الذي فاز على عصر يتوج بذهبية تنس الطاولة بالأولمبياد .. والبطل المصري خامسا



فاز الصيني ما لونج على مواطنه فان تشيندونج 4-2، ليفوز بذهبية فردي الرجال في تنس الطاولة في ألعاب طوكيو اليوم الجمعة.


وحصل الألماني ديميتري أوفتشاروف على البرونزية بعد فوزه على التايواني لين يون جو.


وكان عمر عصر قد ودع البطولة في دور ربع النهائي وهو أفضل مركز وصل اليه لاعب إفريقي في تاريخ  الأولمبياد.


وخسر عمر عصر أمام الصيني مالونج صاحب الذهبية برصيد (4-1) ليحصل على المركز الخامس في الأولمبياد.


وحقق البطل المصري عمر عصر لاعب المنتخب الوطني لتنس الطاولة، إنجازاً فريداً خلال مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، بعدما فاز على منافسه يوان تشونج لاعب تايوان بنتيجة 4/3، في مباراة دور الـ 16 وجاءت نتيجة الأشواط كالتالي: 11/8، 6/11، 11/8، 7/11، 11/9، 5/11، 11/7.



بدأ عمر عصر المسيرة الرياضية فى نادى دسوق الرياضى برعاية من والده، وكان مسئولا للعبة تنس الطاولة بالنادى، وعمه ماهر عصر وكان محاضرًا دوليًّا للعبة ذاتها، وقد بدأ عمر وهو فى سن الرابعة واستمر حتى التاسعة مع شقيقه الأصغر خالد.

 

وعندما بلغ 12 سنة أشركه علاء مشرف فى أول بطولة للأندية العربية باليمن، ليكون أصغر اللاعبين، ليفوز النادى الأهلى بها بعد غياب فترة طويلة انضم بعدها لفريق الرجال.

 

فاز عمر بذهبية البطولة الأفريقية لعام 2005 وتم منحه مكافأة من رئيس الاتحاد الدولى أدهم شرارة، وأصبح عمر عصر المصنف رقم واحد على الدورى السويدى فى عمر الـ16، وعاد إلى مصر، ليتلقى عدة عقود للاحتراف، وبعد موافقته واستمراره فى حصد الجوائز حصل على لقب أفضل لاعب، وجاء فى المركز الثالث، وأصبح أفضل ناشئ تنس طاولة فى العالم.

 

وفاز بالمركز الثانى ببطولة كأس العالم للناشئين باليابان عام 2000، وفي مارس 2018 نجح عمر عصر في التتويج بالبطولة الأفريقية فى كينيا، وتأهل إلى كأس العالم 2018.

 

ونجح عمر فى التأهل لمونديال تنس الطاولة من خلال التصنيف العالمي، حيث يحتل عمر المركز 21 عالميا حاليا وهو أفضل مركز يصل إليه لاعب عربي وأفريقي في التاريخ.


اترك تعليق