الحقيقة وراء استبعاد محمد الشناوي من حمل علم مصر في الأولمبياد؟

 

الحقيقة وراء استبعاد محمد الشناوي من حمل علم مصر في الأولمبياد؟



أعلنت اللجنة الأولمبية المصرية أسماء حاملى العلم المصرى خلال افتتاح دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2021. 


ويتولى الثنائى هداية ملاك البطلة المصرية فى التايكوندو وعلاء أبو القاسم لاعب المنتخب المصرى لسلاح الشيش حمل العلم خلال افتتاح الأولمبياد.


وقال علاء أبو القاسم عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك انه شرف عظيم وفخر كبير ومسؤولية أكبر أن يحمل علم مصر في طابور العرض.


وتقدم أبو القاسم بالشكر إلى كل من كان بجانبه طوال الطريق الصعب بداية من والدته ووالده رحمه الله عليهما؛ واخواته، واللجنة الأولمبية المصرية ووزارة الشباب والرياضة، وكل مدرب تدرب معه، الطاقم الطبي والبدني والإداري، رفقاء التدريب، والرعاة، وكل من ساهم بمساعدة، كلمة طيبة أو دعاء


لماذا لم يرفع محمد الشناوي العلم؟ واسباب استبعاده؟


منافسات كرة القدم في أولمبياد 2020، حرمت عناصر منتخب مصر من حضور حفل الافتتاح المقرر له 23 يوليو في ملعب طوكيو الأولمبي.


وأكد شريف العريان سكرتير اللجنة الأولمبية المصرية، أن لاعبي منتخب مصر لكرة القدم، لن يحضروا من الأساس طابور العرض بسبب إقامة أول مباراة أمام إسبانيا قبل الافتتاح ب 24 ساعة.


ويلعب منتخب مصر الأولمبي مباراته الأولي أمام إسبانيا قبل يوم من حفل الافتتاح، على ملعب سابورو دومي في حي تايوهيرا كو بطوكيو والذي يبعد ساعة ونصف بالطائرة وأكثر من 16 ساعة بالحافلة، عن مقر حفل الافتتاح في الملعب الأولمبي الجديد.


هداية ملاك هي بطلة التايكوندو الحاصلة على برونزية ريو 2016، وعلاء أبو القاسم هو بطل السلاح حامل فضية لندن 2012؛ وتعد تلك المرة الأولى، التي يحمل فيها ثنائي علم مصر، في تاريخ مشاركات البلاد في الدورات الأولمبية.


وقال هشام حطب أن قيادة البعثة رأت إرسال العديد من الرسائل الخاصة من خلال اختيار الثنائي وأهمها تحفيز جميع اللاعبين واللاعبات على الاداء والسعي وراء الإنجاز، وبالتالي الفوز بالتكريم المناسب ومنه حمل علم البلد والسير في مقدمة البعثة المصرية ، ومن هنا جاء اختيار بطل وبطلة من ميادين الدورات الأولمبية.

اترك تعليق